الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دعاء الصباح من قرأه له من الاجر وفتح الله عليه باب الرزق ولم يمسه بسوء أصبحنا وأصبح الملك لله وحده لاشريك له, له الملك وله الحمد وهو على كل شيئ قدير أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم من همزه ونفخه ونفثه بسم الله ذي الشأن عظيم السلطان شديد البرهان قوي الأركان ماشاء الله كان أعوذ بالله من كل شيطان أنس وجان اللهم أني أسألك خير هذا اليوم فتحه ونصره ونوره وبركته وهداه وأعوذ بك من شر مابعده اللهم لاتدع لنا ذنبا الا غفرته ولا عيبا الا سترته ولا هما الا فرجته ولا دينا الا قضيته ولاحاجه من حوائج الدنيا والأخره هي لك رضا ولنا صلاحا الا قضيتها ياأرحم الراحمين وصلي اللهم على محمد وعلى اله وصحبه اجمعين اللهم ارزقنا الجنة وحسن الخاتمه والعذاب وأعذنا من النار

شاطر | 
 

 مصراته في سطور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المصراتي
مراقب
مراقب
avatar

ذكر ليبيا
عدد المساهمات : 5
نقاط : 15
السٌّمعَة : 0
العمر : 23
تاريخ التسجيل : 08/09/2010

مُساهمةموضوع: مصراته في سطور    الجمعة سبتمبر 10, 2010 1:23 am

مصراته في سطور
تقع مدينة مصراتة على شاطئ البحر الأبيض المتوسط عند التقاء خط الطول 6/15 شرقا مع خط العرض 23/32 شمالا وعلى ارتفاع حوالي 6 أمتار على مستوى سطح البحر. وتقع المدينة بالمخطط الداخلي على الساحل الليبي على بعد 210 كم شرقي مدينة طرابلس وعلى بعد 820 كم غربي مدينة بنغازي وقريبة من الطريق المتجهة جنوبا إلى تشاد.
متعة العين في ذات الشاطئين مصراتة
مصــــراتة ذات الرمــــــال
فــؤادي بغى مـصراتة لجمالـها
فهام بذكراها وذكـر خصالهـا
لهـا وجـه أرض مثل شمس مضيئة
عليه جمال من بيـاض رمالهـا
وزيتونهــا والـنخل فوق جبينـها
كرأس فتاة في زمان اعتدالهــا
وأعين أعنـاب لها فـوق جبينــها
غدت تسحر الألباب بعد انتشالهـا
وتلمع من مباسم وردها
ووجنات رمان ترى فوق خالها
فتلـبس من حلـى الفـواكـه مــا
يوفى به التعبير عن شرح حالهـا
مقدمة عن مدينة مصراتة
تعتبر مدينة مصراتة ثالث أكبر المدن الليبية بعد طرابلس (غربي المدينة) وبنغازي (شرقها).. وهي تبعد بما يزيد عن 210 كيلو متر شرقا عن مدينة طرابلس، وتقع على الساحل الجنوبي للبحر الأبيض المتوسط، ويبلغ عدد سكانها 400 ألف نسمة (حتى نهاية عام 2000). وليس ثمة تاريخ معين لبناء المدينة .
مصراتة في سطور
تقع مدينة مصراتة على شاطئ البحر الأبيض المتوسط عند التقاء خط الطول 6/15 شرقا مع خط العرض 23/32 شمالا وعلى ارتفاع حوالي 6 أمتار على مستوى سطح البحر. وتقع المدينة بالمخطط الداخلي على الساحل الليبي على بعد 210 كم شرقي مدينة طرابلس وعلى بعد 820 كم غربي مدينة بنغازي وقريبة من الطريق المتجهة جنوبا إلى تشاد.
تتمتع مدينة مصراتة بمناخ البحر الأبيض المتوسط، والذي يعرف بأنه رطب ممطر شتاء وحار جاف صيفا، تهب عليها في الشتاء رياح باردة، وفي الصيف رياح شديدة الحرارة، أما رياح البحر فهي رطبة معتدلة تأتي بالبرودة في وقت الصيف والأمطار في فصل الشتاء كمما تهب عليها رياح شرقية خفيفة في فصل الصيف.
ولا توجد بالمدينة جبال أو هضاب مرتفعة إذ كل أراضيها منبسطة، تجري بها بعض الوديان في فصل الشتاء وتوجد في شمالها سبخات وكثبان رملية عديدة.
قبائل مصراتة
يرجع أقدم سكان مسراته إلى مسراته الهوارية التي استقر جزء منها بالمنطقة فعرفت باسمها، وقد ذكرها اليعقوبي في القرن التاسع عشر الميلادي ثم ذكرها ابن خلدون في أواخر القرن الرابع عشر الميلادي وقال أن لهم كثرة واعتزاز ويعملون بالتجارة، ثم استقر بمسراته بعض أولاد سالم من ذباب بعد فترة من هجرة بني سليم إلى المغرب العربي في منتصف القرن الحادي عشر الميلادي وذلك بعد استقرار شيخهم غلبون بن مرزوق في قصر أحمد في عام 706هـ (1306م).
ويرجع نسب أولاد مرزوق إلى مرزوق بن معلي بن معراني بن قلينة بن قاص بن سالم الذي يجتمع فيه نسبهم مع إخوتهم العمائم والعلاونة والأحامد، وجدهم سالم هو ابن هيب بن رافع بن ذباب الذي فيه تجتمع قبائل ذباب ومنهم أولاد سليمان والجواري والمحامي والنوائل وأولاد سنان وغيرهم، وذباب هو ابن ربيعة بن زغب الأكبر بن جرو بن مالك بن خفاف بن امرئ القيس بن بهثة بن سليم بن منصور بن عكرمة بن قيس بن عيلان بن مضر.
واستقر بمسراته بعد ذلك قبائل أخرى خلال الفترات التاريخية السابقة، وصار اسم مسراته اسم عام تشترك فيه كل القبائل المقيمة بمسراته وكل من ينتسب إلى مسراته كمنطقة، ولم يمكن اليوم من معرفة من ينتمي أصلا إلى قبيلة مسراته الهوارية بسبب الانصهار الذي حدث بين سكان مسراته خلال الفترات التاريخية السابقة.
وخلال العهد العثماني الأول (1551-1711م) أخذ النظام القبلي بمسراته شكل تجمعين قبليين يحملان اسمي الأهالي والكوارغلية، ويتكون كل منهما من مجموعة من القبائل وتضم كل قبيلة عدد من اللحمات، كل لحمة تضم عدد من العائلات، ومر النظام القبلي بمسراته من حيث عدد القبائل بعدة تطورات واستقر في الثلاثينات من القرن العشرين على القبائل الآتية:
أولا: الأهالي
أولاد المحجوب
يرجعون نسبهم إلى السيد إبراهيم المحجوب الذي يقال أنه استقر بالمنطقة في القرن الثامن الهجري (الرابع عشر الميلادي) بالمنطقة المعروفة الآن بزاوية المحجوب في مسراته.
تكيران
من أقدم قبائل مسراته، وتنتمي أغلب لحماته إلى أولاد بن تليس الذين يرجع نسبهم إلى الشيخ أحمد بن عبدالله الرشيد الساحلي مولدا المعروف بابن تليس، والذي قدم إلى بني وليد وأقام بها سبع سنوات وكان من شيوخ عبدالسلام الأسمر الفيتوري ثم رجع إلى القيروان وتوفي بها عن خمسين عاما ودفن بجامع الزيتون.
قزير
يعدون حسب الروايات المحلية من أقدم قبائل مسراته وأنهم كانوا يقيمون بقرية يدر ثم انتقلوا للإقامة في قريتهم الحالية في فترة إقامة الشيخ عبدالسلام الأسمر بمسراته.
زمورة
تعد كذلك مع قزير حسب الروايات المحلية من أقدم سكان مسراته، وتذكر أنهم كانوا يقيمون بقرية يدر ثم انتقلوا إلى قريتهم الحالية.
الكوافي
من القبائل التي استقرت بمسرات في حوالي القرن الخامس عشر الميلادي وينحدرون من قبيلة المساورة من بطون بني صبيح الذين يرجع نسبهم إلى قبيلة فزارة التي يرجع نسبها إلى فزارة بن ذبيان بن بغيض بن ريث بن غطفان بن قيس بن عيلان بن مضر.
وتقول إحدى الروايات أن بني صبيح من آخر طلائع القبائل العربية التي هاجرت مع قبائل بني هلال وبني سليم الذين بدأت هجرة أول طلائعهم في عام 443هـ (1051م) وكان دخـول بني صبيح برقة (شرق ليبيا) في عام 505هـ
(1111م) وقد ذكر النسابة القلقشندي في كتابه قلائد الجمان الذي ألفه في عام 819هـ (1416م) قبائل بني صبيح.
وقد سميت القبيلة بالكوافي نسبة إلى الشيخ عبدالكالفي الذي عرفت ذريته باسم أولاد بن عبدالكافي، وحل اسم الكوافي محل اسم المساورة الذي اقتصرت تسميته على جزء القبيلة.
المطاردة
كانوا يقيمون بقرية إماطين قبل انتقالهم إلى موقعهم الحالي، وقد تزوج الشيخ عبدالسلام المتوفي سنة 1573م بالسيدة مريم بنت أبي الحسن الماطون المطردي وهي أم ابنة عبدالحميد.
خدام الزروق
يرجع نسبهم إلى الرجال الذين صحبوا الشيخ أحمد زروق واستقروا معه بمسراته.
الدبابسة
قبيلة من قبائل الأهالي من بين لحماتها عائلة أبودبوس التي يرجع نسبها إلى الشيخ على أبودبوس الذي أقام عنده الشيخ عبدالسلام الأسمر في الربع الأول من القرن السادس عشر الميلادي، ومن لحمات القبيلة أيضا المغاورة الذين ينتمون إلى الشيخ أبي عبدالله محمد المغراوي الذي استقر بمسراته مع الشيخ أحمد زروق المتوفي بمسراته في سنة 1493م.
قصر أحمد
قبيلة من قبائل الأهالي من بين لحماتها عائلة بن غلبون التي منها المؤرخ الشهير محمد بن خليل بن أحمد بن عبدالرحمن بن غلبون صاحب التاريخ المسمى بالتذكار الذي توفي بمسراته في عام 1177هـ (1762-1763م).
10.الزاوية
يرجع نسبهم إلى الشيخ علي بن نقريش الزواوي.
11. الشحوم
يرجع نسبهم إلى أبو حسن أبو شحمة بن حمودة بن الشيخ عبدالسلام الأسمر، المتوفي في عام 1060هـ (1650م).
12. الصوالح
يرجع نسبهم إلى صالح الذي يوجد قبره بالحجرة الملاصقة للمسجد المعروف بمسجد سيدي صالح داخل القبيلة، ويرجح أنه من ذرية حمودة بن الشيخ عبدالسلام الأسمر.
13.أولاد سيدي فتح الله
قبيلة كانت تتكون من ثلاث لحمات هي:
- أولاد سيدي فتح الله: يرجع نسبهم إلى فتح الله بن خليفة بن الشيخ عبدالسلام الأسمر، والمتوفي في عام 1078هـ (1668م).
- الطواهر: يرجع نسبهم إلى طاهر بن عبدالله المصري بن الشيخ عبدالسلام الأسمر.
- أولاد أبو راوي: يرجع نسبهم إلى أبو راوي بن عبدالله المصري بن الشيخ عبدالسلام الأسمر، وقد كانوي يشكلون قبيلة في العهد العثماني الثاني.
14. أولاد بعيو
يرجع نسبهم إلى بعيو بن عبداللطيف بن محمد أبو مباركة بن الشيخ عبدالسلام الأسمر، ويرجع نسب لحمة عائلة أبوحميدة في قبيلة أولاد بعيو إلى سيدي عبدالحميد بن الشيخ عبدالسلام الأسمر.
15. أولاد أبوشعالة
يرجع نسبهم إلى عبدالسميع بن عبدالهادي، وهو ابن عم الشيخ عبدالسلام الأسمر، ولهذه القرابة تعبد قبيلة أولاد أبوشعالة من أولاد الشيخ.
16. أولاد عبدالخالق
يرجع نسبهم إلى عبدالخالق الجوابي الفيتوري.
17. فواتير الغيران
قبيلة تضم الفواتير المقيمين بمنطقة الغيران.
18. الجرشة
ينحدرون من فواتير اليعاقب ويعرفون بأولاد الجروشي.
الهوامل
يرجع نسبهم إلى أولاد مرزوق من أولاد سالم ويعرفون الآن بالصيعان نسبة إلى عائلة أبو صاع التي تشكل إحدى لحماتهم.
الغرابي
ينتمون إلى قبيلة الهوامل.
معدان
أرجح بأنهم ينتمون إلى قبيلة أولا مرزوق.
السواوة
قبيلة من فروع معدان.
الشهوبات
قبيلة من فروع معدان.
زريق
قبيلة من قبائل مسراته.
النعائمية
قبيلة ينحدرون من قبيلة الجديات من العمائم من فروع أولاد سالم.
البركات
قبيلة من قبائل الأهالي.
الطياش
من قبائل الأهالي ينقسمون إلى فرعين طياش عوين وطياش عظام.
المدنيون
سموا بذلك عائلة المدني الذين يرجع نسبهم إلى الشيخ محمد بن حسن بن ظافر المدني المتوفى بمسراته سنة 1845م.
ثانيا: الكوارغلية
قبائل الكوارغلية مجموعة من القائل تتكون من لحما ترجع أصولها إلى قبائل ذباب وهوارة والأندلسيين وغيرهم انخرطوا في نظام الكوارغلية، فعرفوا باسم الكوارغلية، واستقر عدد قبائلهم خلال العهد العثماني الثاني على خمسة عشر قبيلة هي:
1. يدر
2. الرملة
3. رأس علي
4. قرارة
5.الدرادفة
6. المقاوبة
7. عباد
8. الشواهدة
9. الضرارطة
10. الشراركسة
11. الفراطسة
12. الجهانات
13. الزوابي
14.البلابلة
14.البلابلة
15. المقاصبة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسن مفتاح
الادارة
الادارة
avatar

ذكر ليبيا
عدد المساهمات : 87
نقاط : 178
السٌّمعَة : 0
العمر : 52
تاريخ التسجيل : 01/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: مصراته في سطور    الثلاثاء سبتمبر 21, 2010 3:37 pm

مشكور اخي المصراتي على هـ النبذة بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مصراته في سطور
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مصراته حد الزين :: المنتدى العام :: الجهاد الليبي-
انتقل الى: